أخر الأخبار

صورة و تعليق

الرئيسية » أقلام وآراء » حكم المتنبي

حكم المتنبي

هناك العديد من الأبيات الشعريّة الّتي قالها المتنبّي تحتوي على حكمٍ فاقت العديد من الكتب، وسنذكر لكم في هذا المقال بعض الحكم الّتي قالها المتنبّي والّتي تصف الحياة في واقعها. إذا أنت أكرمت الكريم ملكته وإن أنت أكرمت اللئيم تمرّدا أبيني أبيناً نحن أهل منازل أبداً غراب البين فيها ينعق وإذا كانت النّفوس كبارا تعبت في مرادها الأجسام ما كلّ ما يتمنّاه المرء يدركه تجري الرّياح بما لا تشتهي السفن ومن صحب الدّنيا طويلاً تقلّبت على عينه حتّى يرى صدقها كذبا فحبّ الجبان نفسه أورده البقا وحبّ الشجاع الحرب أورده الحربا حسن الحضارة مجلوب بتطريةٍ وفي البداوة حسن غير مجلوب شرّ البلاد مكانٌ لا صديق به و شرّ ما يكسب الإنسان ما يصم وأتعب خلق الله من زاد همّه وقصّر عما تشتهي النفس وجدّه ودّه ومن يهن يسهل الهوان عليه ما لجرحٍ بميت إيلام وفي تعب من يحسد الشّمس نورها ويجهد أن يأتي لها بضريب ما الخلّ إلّا من أودّ بقلبه وأرى بطرف لا يرى بسوانه فالموت أعذر لي والصّبر أجمل بي والبرّ أوسع والدّنيا لمن غلبا كثير حياة المرء مثل قليلها يزول وباقي عيشه مثل ذاهب ولست أبالي بعد إدراكي العلا أكان تراثاً ما تناولت أم كسبا وكم ذنب مولده دلال و كم بعد مولده اقتراب و ما الخيل إلّا كالصديق قليلة وإن كثرت في عين من لا يجرّب وكلّ امرئ يولي الجميل محبّب وكلّ مكان ينبت العزّ طيّب وأظلم أهل الظلم من بات حاسد لمن بات في نعمائه يتقلّب أعزّ مكان في الدّنى سرجٌ سابح و خير جليس في الزّمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *